فلفسه :)

 

السلام عليكم

طبعاً لا يخفى على الجميع ما حصل مؤخراً بين أخوة المسلمين من نزاعات بمختلف أسبابها

وما يُبث من مسلسلات و أفلام أجنبيه …

كل هذا معروف ممن يأتي بجميع هذه الأشياء … لتطبيع الشباب و المسلمين و تحريضهم على بعضهم ..

ليسهل عليهم تحقيق مآربهم << قويه صح ؟ ! 8)

ياترى هل المسلمين يعرفون هذا ؟؟ أم أنهم غافلين ..أو.. غافلون  .. << لا تدققون ..  🙂

لكن أسأل الله الهداية لجميع المسلمين والمسلمات

>>>>…  أوووه ه  نعبت من الفلفسه ( الفلسفه )  🙂  <<<

ماشاء الله على المتفلفسين .. طول حياتهم فلفسه في فلفسه …

لكن والله بجد خلونا نفكر شويّ ….

دعواتكم أرجو …   🙂

Advertisements

One comment on “فلفسه :)

  1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة….
    إن العاقل ليأسف لما يراى في أجواء المباراة من تعصب بين

    جمهوري الفريقين…

    وهذا ليس إلا مثالاً بسيطاً عن الفجوة التي حصلت في أمتنا

    والانقسامات التي بنيت على أساس قومي أو وطني يصب كله

    في مصلحة أعداء الأمة الذين تبنوا سياسة “فرِّق تَسُد”

    هذه النزعات نزعات جاهلية عنصرية محاها الإسلام وحاربها

    وعمل على إزالتها، ولا بد لنا من العمل الجاد لتخليص الأمة

    منها…
    وإن الإسلام اعتبر القومية والوطنية من الدعاوى الجاهلية النتنة،

    ومن ذلك ما رواه جابر رضي الله عنه، حيث قال: ”كنا في غزاة

    فكسع – ضرب – رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار، فقال

    الأنصاري: يا للأنصار، وقال المهاجري: يا للمهاجرين، فسمَّعها اللهُ

    رسولَه صلى الله عليه وسلم قال: ما هذا؟ فقالوا: كسع رجل من

    المهاجرين رجلا من الأنصار، فقال الأنصاري: يا للأنصار، وقال

    المهاجري: يا للمهاجرين، فقال النبي صلى الله عليه

    وسلم: ”دعوها فإنها منتنة“ (وفي رواية: فإنها خبيثة) [رواه

    البخاري]

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ”إن الله قد أذهب عنكم

    عصبية الجاهلية وفخرها بالآباء، إنما هو مؤمن تقي أو فاجر

    شقي، الناس بنو آدم وآدم خلق من تراب ولا فضل لعربي على

    عجمي إلا بالتقوى“ [الترمذي]

    ”ليس منا من دعا إلى عصبية وليس منا من قاتل على عصبية

    وليس منا من مات على عصبية.“ [سنن أبي داود]

    وخير ماأختم به قول الله تعالى:

    (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمت الله عليكم إذ

    كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا)

    أسأل الله لهم الهداية في هذه الساعة المباركة(شباب وشابات

    المسلمين) وأن يردهم إليه ردا جميلا …

    وأن يزيح عنهم هذا التعصب الذي فرق بينهم….

    اللهم أمين…

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s